التخطي إلى شريط الأدوات
صدر حديثًا

“المهدي” رواية تحتج على تطرف الجماعات الدينية في مصر

صدر حديثًا عن مكتبة الأسرة في “سلسلة أدب” رواية “المهدي” للكاتب عبد الحكيم قاسم، دراسة وتقديم جابر عصفور..

يرى عصفور في دراسته أن مؤلف الرواية أراد بها أن تكون احتجاجًا على بداية تصاعد تطرف الجماعات الدينية في مصر وجنوحها إلى العنف تأكيدًا لحضورها السياسي، وفرضًا لتأويلاتها التي لا تقبل الاختلاف ولا تعترف بوجوده أصلا وكانت اعتداءات هذه الجماعات على المجتمع المدني في مصر قد بدت واضحة تمامًا في عيني عبد الحكيم قاسم عندما كتب روايته أواخر العام السابع والسبعين، أثناء غيابه عن مصر وإقامته في ألمانيا بعد أن أرقته أخبار هذه الجماعات وما سمع عن تصعيدها العنف الذي بدأته جماعة الفنية العسكرية (شباب محمد) سنة 1974 وذلك في المتوالية التي وصلت إلى جماعة التكفير والهجرة سنة 1977، السنة نفسها التي فرغ عبد الحكيم قاسم في نهايتها من روايته الرافضة لتطرف هذه الجماعات وجنوحها إلى العنف، والسنة نفسها التي انتهى فيها تحالف السادات والجماعات الإسلامية في أعقاب زيارته للقدس، ومن ثم توتر العلاقات بين هذه الجماعات والدولة إلى أن انتهى الأمر باغتيال السادات عام 1981.

 

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى