التخطي إلى شريط الأدوات
أخبار

خلال شهر.. وزارة الثقافة تعلن تفاصيل مسابقة التأليف في القضايا الفكرية المعاصرة التنويرية

 

قال الدكتور عبد الواحد النبوى، وزير الثقافة، إن الوزارة سوف تعلن خلال شهر عن مسابقة للتأليف في القضايا الفكرية المعاصرة المتعلقة بالخطاب الثقافي لتقدم لمجتمعنا فكرًا تنويريًا يواجه التطرف ويصحح المفاهيم وينشر السلام.

DSC_7265

وأشار الدكتور عبد الواحد النبوى، إلي أن وزارة الثقافة تعمل على تفعيل بروتوكول التعاون الذي وقعته وزارتا الأوقاف والثقافة من خلال عقد لقاءات تنويرية مشتركة في مختلف المحافظات، وتفعيل النشر المشترك بين الوزارتين في إطار تجديد الخطاب الديني والثقافي والقضايا الملحة في الوقت الحاضر.

جانب من المتحدثين فى المؤتمر
جانب من المتحدثين فى المؤتمر

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتور عبد الواحد النبوي، وزير الثقافة، صباح اليوم الإثنين في افتتاح الندوة العلمية الأولى لمنتدى السماحة والوسطية لبحث آليات تجديد الخطاب الديني، وذلك برعاية الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، وبحضور الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، والمهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة.

 

وقال الدكتور عبد الواحد النبوي وزير الثقافة إن تجديد الخطاب الديني مسئولية مشتركة تتضافر من أجل تحقيقها ونجاحها جهود كافة هيئات الدولة، فلا فرق بين تجديد الخطاب الديني وما نسعى إليه من تجديد وتطوير الخطاب الثقافي، حيث يعمل كلاهما بأدوات واحدة، وفي حقل معرفي وثقافي واحد، فعلى عاتقِ الخطاب الديني والثقافي تقع مسئولية النهوض بمتطلباتِ المجتمع الحي المتجدد عبر القرون، وفي ظلِ الظروف الراهنة يبحث كلاهما عن توفيرِ أسباب الازدهارِ والارتقاء للمجتمع.

 

وأكد الدكتور عبد الواحد النبوي علي أن مصر بلدِ الأزهرِ ومنبرِ الوسطية والفكرِ الإسلامي المستنير، نواصل الحوار لتجديد الخطابِ الديني، الذي نبع من دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، فالثقافةَ واحدة من أهم أدوات مصر وقوتها الناعمة للحوارِ مع الشعوب، وللتعاملِ مع أكثرِ القضايا تعقيداً، وهي محور مهم لمواجهة التطرف والإرهاب.

جانب من الحضور
جانب من الحضور

وقال الدكتور عبد الواحد النبوي إن المعرفةَ الإنسانية الثقافية أو الدينية أو غيرها ليست صندوقاً مغلقاً، وإنما هي فضاء مفتوح نرى فيه تطور حركة المجتمعِ وتطور معارف الشعوب حول العالم، فالعلاقةُ عميقةُ ووثيقةُ بين حراك المجتمعِ وتطور معارفه، وهو ما يدعونا دائماً إلى التجديد والتطويرِ في أساليب ولغة الحوارِ والخطاب، حوار الجدلِ المهذب البناء، وخطاب العقلِ المستنير.

 

وقال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن المجتمع ينتظر منا الكثير لكي نخرج بوثيقة لتجديد الخطاب الديني، فالقضية صارت روحا تسري في المجتمع، مشيرًا إلى أن بعض أحكام القضاء أولت اهتماما بضرورة تجديد الخطاب الديني لمواجهة ظاهرة الارهاب، وأنها يجب أن تجمع ولا تفرق وأن تبشر ولا تنفر وأن تصلح ولا تفسد وأن تصون ولا تبدد.

 

وأضاف الدكتور محمد مختار جمعة، أنه لأول مرة تم ترجمة كتاب عن تجديد الخطاب الديني إلى 13 لغة وتم مؤخرا طبعه وصدور 6 لغات منها الإنجليزية والفرنسية والألمانية والروسية والإسبانية. كما اعددنا خطة لتوزيع الكتب المترجمة على المراكز الإسلامية حول العالم.

 

وأكد المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة على ضرورة مناقشة الشباب والتحاور معهم لكي نصل إلى عقولهم وأفكارهم، فالشباب لم يعد يقبل أن يكون مجرد مستمع يتلقى المعلومات، فهم طاقة فكرية كبيرة يتطلب التعامل معها الحوار.

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى