أخبارفعاليات ثقافية

أحمد عبد المنعم رمضان: القصص القصيرة هى الأقرب إلى قلبي

قال أحمد عبد المنعم رمضان الفائز بالمركز الثاني فى مسابقة أخبار الأدب فرع القصة إنه تقدم إلى المسابقة فى اليوم قبل الأخير من المهلة المحددة, موضحا أنه لم يكن يخطط للمشاركة بمخطوطة مجموعته القصصية غير المنشورة بعد بأية مسابقات قريبة. لافتا إلى أنه عدل عن رأيه فى الأسبوع الأخير وسلمها قبل الموعد النهائى بيوم واحد فقط.

وأضاف أحمد عبد المنعم رمضان فى تصريح خاص إلى بوابة كتب وكتاب أنه سلم المجموعة القصصية إلى أحد موظفى الاستقبال الذى لم يبد اهتماما كبيرا, مشيرا إلى أنه تصور أنه قد يضيعها أو يركنها بأى من الأدراج ناسيا إياها. مؤكدا أنه مرت بخاطره هذه الفكرة بعدما خرج من باب أخبار الأدب متجها نحو محطة مترو الاسعاف, ولكنه قرر أن يكمل المسير تاركا الأمر للحظ والنصيب. منوها إلى أنه مدين باعتذار لموظف الاستقبال الملتزم عن سوء ظنه به

وأشار أحمد عبد المنعم رمضان أن المجموعة القصصية الفائزة بالمركز الثانى ( أحلام الدوبلير ), تضم خمسة عشر قصة نشر بعضهم فى الصحف والمجلات الثقافية خلال العامين الماضيين. موضحا أنه يشعر دائما أن القصص القصيرة هى الأقرب إلى قلبه, بل يشعر أنه فى الأصل كاتب قصة قصيرة قد يكتب الروايات أحيانا, ولذلك يسعده أن تهتم الجوائز بالقصة وألا تهمشها, ويزيد من سعادته أن يكون ضمن الأسماء الفائزة فى ذلك المجال.

 

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى