التخطي إلى شريط الأدوات
أخبارفعاليات ثقافية

محمد سالم عبادة: الجوائز الأدبية واحدة من ثلاث سبُل للتحقق من المردود للكتابة،

قال محمد سالم عبادة الفائز بالمركز الثاني فى مسابقة أخبار الأدب فرع شعر العامية إن مسألة توقع الفوز لم تكن مطروحة بالنسبة له أصلاً، وأحال ذلك إلى اختلاف ذوائق الحكّام. وباعتبارهم بشر فلا توجد حقيقة موضوعية مطلَقة فيما يتصل بقيمة أي عمل أدبي

وأضاف عبادة في تصريح خاص لـ بوابة كتب وكتاب، إن المطروح دائمًا هو الأمل في الفوز باعتبار أن الجوائز الأدبية واحدة من ثلاث سبُل للتحقق من المردود للكتابة، مع الالتفات النقدي، وأخيرًا المقروئية أو الجماهيرية.

وأشار عبادة أن العمل الفائز عنوانه «دروس فِ العربي»، وهو ثلاثة أقسام: شوية دروس، وفُسحة، وبقية الدروس!  موضحا إن هيكل الديوان مستوحَى بشكل أساسي – وهو ما قد يبدو غريبًا على ديوان في شِعر العامية – من الكتاب العمدة لفيلسوف اللغة العظيم أبي الفتح عثمان بن جِني (الخصائص)، لدرجة أن بعض التجارب الشعرية المحتواة في الديوان أسماءها أسماء موضوعات واردة في الخصائص، على غرار: الكلام والقول، المطّرِد والشاذ، السماع والقياس، إلى آخره

 

 

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى