التخطي إلى شريط الأدوات
أخبارفعاليات ثقافية

القاص الأردني هشام البستاني في ضيافة دار العين

تقيم دار العين للنشر ندوة لتوقيع ومناقشة المجموعة القصصية «مقدمات لابد منها لفناء مؤجل» الصادرة مؤخرا عن الدار للكاتب الأردني “هشام البستاني”، في حضور كل من الدكتورة أماني فؤاد والروائي والقاص طارق إمام، كما يتحدث فيها الكاتب ويقرأ بعضًا من نصوصه.

تقام الندوة يوم الأحد  7 يونيه المقبل في السابعة مساء بمقر المكتبة بوسط البلد.
هشام البستاني طبيب أسنان وكاتب وقاص. ولد عام 1975 في عمّان ويعيش فيها. صدرت له مجموعتين قصصيتين “عن الحب والموت” القصصية (بيروت: دار الفارابي، 2008) التي حازت على اهتمام نقدي لافت٬ الفوضى الرتيبة للوجود
وفي مجموعته مقدمات لا بد منها لفناء مؤجل والتي جاءت في ٤٢ قصة يبرهن الكاتب الأردني أنّه يجيد حرفته تماماً يتلاعب بالنص ويحاور القارئ بدقةٍ متعمدة، ويستحضر شخوصاً ومدناً وحروباً وموتاً٬ كما يستدعي شخوصا من الماضي يلقيها في الحاضر مثل شخصية الحسين بن منصور في قصته عذابات الحلاج.
يلجأ البستاني إلى تقسيم مجموعته القصصية إلى عدة عناوين فرعية يضم كل عنوان عدداً من القصص؛ ما يشعرنا أننا في متاهة قصصية فعلية، خصوصاً مع تشابه الأجواء الغامضة والسوداوية التي تغلّف القصص. ففي رباعية “فرق التوقيت” مثلاً، يقدّم أربع قصص مختلفة تجمع بينها القفلة المشتركة (انتظار الانفجار)؛ إذ يتوقف المشهد في كل مرة عند شخصية تنتظر هذا الحدث.

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى