أخبار

مفاجأة… مصر تشارك فى معرض أثيوبيا للكتاب لأول مرة بدون تمثيل رسمى

كشف مصدر مسئول بوزارة الثقافة، عن مفاجأة وهى أن الدكتور عبد الواحد النبوى، وزير الثقافة، وافق على سفر ممدوح بدوى، مدير المعارض بالهيئة المصرية العامة للكتاب، وعدد من الموظفين لحضور معرض أثيوبيا الدولي للكتاب، ولم يوافق على سفر الدكتور أحمد مجاهد، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

وأوضح المصدر – الذى رفض ذكر اسمه – فى تصريحات خاصة لبوابة كتب وكتاب أنه من الغريب أن مصر التى تشارك لأول مرة فى معرض أثيوبيا الدولي للكتاب، كان من المفترض أن تحظى هذه المشاركة بأهمية كبرى من جانب وزارة الثقافة المصرية، وألا تتغاضى عن الجانب السياسي بين البلدين، فعلى الأقل كان ينبغى أن يكون هناك تمثيل مصرى رسمى يتمثل فى حضور رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، والتى تنظم معرض القاهرة الدولى، وبعض الكتاب الكبار.

كما أوضح المصدر أن سفر قيادات وزارة الثقافة والعاملين إلى الخارج هو أمر من صلاحيات وزير الثقافة يستلزم الموافقة عليه، وهو ما يعنى أن الدكتور عبد الواحد النبوى، حينما عرض عليه أوراق السفر الخاصة بمعرض أثيوبيا الدولي للكتاب، وافق على سفر العاملين بهيئة الكتاب، ولم يوافق على سفر الدكتور أحمد مجاهد، وهو الأمر المثير للدهشة.

وأشار المصدر إلى أنه من المقرر أن يقوم ممدوح بدوى، مدير إدارة المعارض بهيئة الكتاب بالسفر مساء اليوم، الأحد، إلى أثيوبيا قبل انطلاق فعاليات المعرض فى التاسع من الشهر الجارى، ومن المزمع أن يستمر المعرض أربعة أيام.

وأضاف المصدر: لا أعرف كيف يمكن لوزارة الثقافة المصرية أن تتعامل مع هذه الدعوة بهذه الصورة من التجاهل أو عدم الاهتمام، في حين أن الدكتور عبد الواحد النبوى وقيادات وزارة الثقافة دائمًا ما يتحدثون عن دور الثقافة فى حل الأزمات السياسية بين البلاد، وخاصة أن دعوة مصر للمشاركة فى معرض أثيوبيا جاءت بعدما تم استضافتهم فى معرض القاهرة الدولي للكتاب فى دورته السابقة.

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى