أخبار

“الأبنودى سيرة إنسان ومسيرة” ندوة بقصر ثقافة 6 أكتوبر

كتبت: نضال ممدوح

شهد قصر إبداع أكتوبر لقاء ثقافي تحت عنوان “الأبنودى حالة إبداعية وإنسانية فريدة”، وشارك فى الندوة الشاعر الغنائى حسن رياض أحد أبرز كتاب الأغنية فى التسعينات، وأدراها الكاتب والشاعر سيد يونس.

وفى بداية الندوة قال سيد يونس: نحن فى حضرة الشاعر الفذ عبد الرحمن الأبنودى، الذى رحل بجسده، ولكنه سيظل خالد الاسم والإبداع على مر الزمن فهو الذى تغنى للوطن فى انكساراته وأفراحه، ثم طلب يونس من الحاضرين الوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء ممن بذلوا العطاء حب للوطن ضد الإرهاب وحزنًا على فقدان مصر للفنان العالمى عمر الشريف الذى كان خير سفير لبلده فى البلدان الأجنبية من خلال أعماله السينمائية وأيضا على رحيل الفنان الكبير سامى العدل.

وعن علاقتة بالأبنودى قال سيد يونس: هذا الإنسان الذى عبر عن المواطن البسيط وصنع من الشاعر خاصة العامية نجما لا يقل عن أى فنان فالتف حوله الناس عشقا له، مضيفًا: إن الأبنودى كان يحمل بداخله إنسانية كبيرة عكس ما كان يروج أنصاف المواهب أنه لا يتقبل أحد، مؤكدا: الأبنودى قدم العديد من المواهب الشعرية ممن كان يوقن بداخله أنهم يحملون موهبة الإبداع.

وأضاف: الأبنودى كان متسقا مع ذاتة فى علاقتة بالآخرين وعشق مصر حتى النخاع، فكتب أجمل القصائد فيها وفى شخوص بذلوا العطاء لبناء الوطن، متسائلاً: من ينسى قصائده فى حب عبد الناصر والسادات وهذا الإنسان البسيط حراجى القط أو فتحية أبو زعزوع، وفاطنة قنديل التى أرضعته حليب الإبداع والشعر؟.

أما الشاعر حسن رياض فقال: الأبنودى ثالث ثلاثة ممن كان لهم الفضل فى القصيدة  التى تكتب باللهجة العامية التى تحمل دلالات خاصة وهم سيد حجاب ومجدى نجيب، حيث رأي أنه ثالث ثلاثة أثروا الحركة الثقافية الإبداعية بمختلف فنونها على مستوى الوطن العربى ومن أمل دنقل فى قصيدة الفصحى ويحيى الطاهر عبدالله فى القصة القصيرة.

وقال حسن رياض: لا يوجد شاعر فى العامية من جيل الشباب لم يشرب من نخب شعر الأبنودى، مضيفًا: تأثرت به فى كتابتى لأغنية للفنان محمد منير، وصارحت الأبنودى عندما التقيتة بذلك من باب احترامى الكبير وواجبه وحقه.، وسيبقى الأبنودي قيمة إبداعية كبيرة،

 

اظهر المزيد

بهاء الحسيني

كاتب وناشر، والمدير التنفيذي لدار بوك هاوس للنشر والإعلام، ومؤسس موقع كُتُب وَكُتَّاب "منصة إلكترونية ثقافية متخصصة". حاصل على دبلومة الإعلام الرقمي من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، مركز كمال أدهم للصحافة التلفزيونية والرقمية، واجتاز العديد من الدورات التدريبية في الصحافة من مؤسسة طمسون، ومبادرة جوجل للصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى