أخبار

ذاكرة العرب.. أكبر برنامج توثيقي تطلقه مكتبة الإسكندرية

تستعد مكتبة الإسكندرية لإطلاق مشروع ذاكرة العرب خلال العام 2018. وصرح الدكتور مصطفى الفقي؛ مدير مكتبة الإسكندرية، أن هذا المشروع يعد أكبر مشروع للتوثيق في الوطن العربي ويركز على تراث الشعوب العربية خاصة خلال القرنين الأخيرين، في ظل ما تعرضت له المنطقة العربية من صراعات دمرت جانبًا كبيرًا من وثائقها وتاريخها، وبصفة خاصة في دول مثل العراق وسورية واليمن وليبيا.
وأكد الدكتور خالد عزب أن هذا المشروع الذي ينفذه قطاع المشروعات في مكتبة الإسكندرية يشارك فيه عدد من المؤسسات العربية على رأسها المنظمة العربية للتربية والثقافة بمشروع الفن التشكيلي العربي الذي يضم حصر للوحات الفنانين التشكيليين العرب وسيرهم الذاتية، كما تسهم مؤسسة البابطين بمشروع موسوعة البابطين للشعراء العرب، في حين تساهم رابطة قدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير في المغرب بعدد كبير من الصور والوثائق، ويساهم بيت الحكمة في تونس بالموسوعة التونسية، وقدمت وزارة الثقافة الجزائرية تراث الغناء الجزائري كمساهمة في المشروع.
وأضاف عزب أن المشروع سيكون الأكبر عربيًا، نظرًا لأنه يركز على تراث العرب بمعناه الشامل متجاوزًا التراث ذا الطبيعة السياسية. ويساهم عدد من الشخصيات العامة العربية في المشروع، وستعلن مكتبة الإسكندرية خلال الأشهر القادمة مزيدًا من المعلومات عن تفاصيل المشروع.

 

اظهر المزيد

كُتب وكُتَّاب

منصة إلكترونية ثقافية متخصصة، ترصد الحركة الثقافية بجوانبها كافة، وتقتفي حركة النشر، وتحتفي بالكاتب والكتاب، وتفتح بابًا لأقلامًا تؤمن بالكلمة القوية القادرة وحدها على إحداث التغيير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى