الرئيسية / إبداع (صفحه 13)

إبداع

من هُنا تمُر الأحلام

كتبت: إيناس التركي لم يراها أحد بوضوح قبل أن تتحول لشجرة. لا يذكر أحد ملامحها بتفاصيل محددة، ولا يستطيع أي شخص أن يصفها بصورة قاطعة. فقط يذكرون جلستها تلك عند المنحدر الواقع في طرف القرية. يتوجه لها من لديه بذور سر، يلقيها في صدرها حيث تختبئ الكلمات براعم منغلقة على …

أكمل القراءة »

أسيل

كتبت: حرية سليمان الرجل الذي التهم قرص الشمس يعود من جديد.. كان كلما ولج الزقاق بخطواته المتسعة هرولت خلفه، ممسكًا بخيط طائرتي الورقية، متحفزًا لموسم من التحليق. كانت أمي تعنفني؛ لحاجة بكر لمن يمسك دلو الطلاء. وسندس اقترب زفافها، واختارت لونًا غريبًا لحجرة نومها. تركت الدلو بمحتواه الجيري، أسرعت لأجده …

أكمل القراءة »

سالومي

كتب: محمد صلاح راجح  “أنا يوسف، بلا برهان.. وبلا رب. أنا موسى، بلا عصا.. وبلا بحر. أنا يوحنا، رقصت لأجلي سالومي.. بلا أثواب سبعة”..   حين رأيتكِ سالومي.. أتذكر تلك اللحظة جيدًا، حين تلمست قدماك الأسفلت، كنتُ أعلى الدرج، وحين خطوت خطواتك الأولى نحوي؛ بسطتُ لك قلبي أسفلك ليعرج بكِ …

أكمل القراءة »

جزاء الخيانة

كتبت: لمياء السعيد “سوف أطلب الطلاق” التفتَ يوسف لمصدر الصوت؛ إنَها زوجته شيماء. نظر إليها، وقال لها: _ أنتِ غاضبة وترتدين فستان سهرة؛  إذًا لقد نسيتُ موعدًا، أليسَ كذلك؟ _ نعم كالعادة. اقتربَ منها وقال: أنا أسفٌ جدًا يا حبيبتي، أرجوكِ تقبّلي اعتذاري. نظرَتْ إليه وقالت: _ إذًا قُل لي …

أكمل القراءة »

أم الوليّ

قصة: تسنيم فهيد تلمس بيدها الحائط وكأنها تُمسّده. أرى نظرة الحزن التي تكسو ملامحها. تتوجه بكليتها للحائط وتبدأ في التمتمة. لا أتبيّن ما تقوله لكني أعرفه جيدًا. تتململ الصغيرة تحت الأغطية. فتقطع نجواها وتعود لتُحكم حولها الغطاء. تُصدر الصغيرة صوتًا يشي بالضيق. تبدأ في الربت عليها وتُخبرها أن عليها أن …

أكمل القراءة »

ثقوب في الجدار

أحمد إبراهيم

كتب: أحمد إبراهيم يطبق عليه بكل هدوء وإنسياب.. يجذبه بكل قوه نحو الأعماق.. يتخلل جميع أجزاء جسده.. ينساب داخل خلاياه ببراعة متقنة.. يرتحل مع دمائه تحمله وصلاته العصبية إلى المخ فيومض بقوة.. تمتلئ به رئتاه لوهلة يتغلغل فيها داخل روحه فلا يلبث إن يبدأ رحلته في الرحيل إلى الخارج بعد …

أكمل القراءة »

ما لم يكن يدركه “ويكا”

كتب: وسام جنيدي عندما استيقظ “ويكا” هذا الصباح، كان يدور في ذهنه شيء غريب للغاية، فأخذ ينظر في صفيح دراجته اللامع لوقت طويل وهو يتخيل، ماذا لو اختفت تلك البثور التي بين حاجبيه وجبهته! فهو لا يتذكر متى جاءت تلك البثور إلى وجهه، فهي موجودة منذ زمن بعيد، كان أحيانًا …

أكمل القراءة »
Phone
Viber
Snapchat
WhatsApp
Email
Messenger
Messenger
Whatsapp

Add the number to the Contacts on your phone and send us a message via app.

Call us:

201024979794+

Snapchat
كُتُب وكُتَّاب
Viber
Phone
Email

Send this to a friend